U3F1ZWV6ZTEzNTM0NDgzNjkzX0FjdGl2YXRpb24xNTMzMjcwMjkxNTk=
recent
أخبار ساخنة

الدكتورة هدى المراغى أول سيدة حاصلة على دكتوراة الهندسة بكندا


الدكتورة هدى المراغى أول سيدة حاصلة على دكتوراة الهندسة بكندا


 وُلِدت هدى عبد القادر الجمّال سنة 1945م وسط أسرة مصرية، وحصلت على درجة البكالوريوس مع مرتبة الشرف فى الهندسة الميكانيكية من جامعة القاهرة، وتزوّجت من الدكتور وجيه المراغى وهو حفيد الشيخ المراغى شيخ الأزهر، وتلقّبت بالمراغى نسبةً لزوجها، والجدير بالذكر أن زوجها الدكتور وجيه هو صاحب تصميم القطار الكندى السريع، وأنجبت دكتورة هدى ولدين هما الدكتور محمد ويعمل جرّاح تجميل، والدكتور عمر وهو جرّاح عظام شهير. 

إنجازتها العلمية

١. حصلت الدكتورة هدى على بكالوريوس الهندسة من جامعة القاهرة، وتعيّنت معيدة بعد حصولها على المركز الأول على دفعتها. 

٢. حصلت على درجة الماچستير والدكتوراة من كندا، وأصبحت بذلك أول سيدة تحصل على درجة الدكتوراة فى مجال الهندسة الميكانيكية فى كندا. 

٣. تم تعيينها عميد لكلية الهندسة فى كندا سنة 1994م؛ لتصبح بذلك أول أمرأة تتولى ذلك المنصب فى كندا. 

٤. أصبحت الدكتورة هدى مؤسس ورئيس مركز أنظمة التصنيع الذكية، كما أسهمت فى إنشاء عدد من أهم مصانع السيارات فى العالم. 

٥. أصبحت عضواً فى الجمعية الكندية للمهندسين الميكانيكيين، كما أصبحت عضواً للجمعية الأمريكية للمهندسين الميكانيكيين. 

٦. الدكتورة هدى المراغى هى أول سيدة عربية تحصل على وسام الشرف من الدرجة الأولى فى مقاطعة أنتاريو بكندا. 

٧. تولّت منصب عضو المجلس الإستشارى العلمى لوزارة الدفاع الكندية لمدة خمس سنوات، كما تعتبر من أهم أساتذة الهندسة الصناعية فى العالم حيث قدّمت 350 بحثاً علمياً غيّرت بهم موازين هندسة التصنيع فى العالم. 

الدكتورة هدى المراغى أول سيدة حاصلة على دكتوراة الهندسة بكندا

صعوبات فى حياة الدكتورة هدى

عندما تم تعيينها معيدة بكلية الهندسة، اخذت والدتها تحلم بأن تراها عميدة، الأمر الذى دفعها للسفر إلى كندا والحصول على درجة الدكتوراة. وعندما وصلت إلى كندا وتقدّمت لطلب الدراسة هناك؛ قُوبل طلبها بالرفض أكثر من مرة ولم يتم الإعتراف بدراستها المصرية، وظلت دكتورة هدى تحاول حتى تم قبول أوراقها فى النهاية. 

 بعد قضاء عشر سنوات بين العلم والدراسة؛ حصلت الدكتورة هدى على الماچستير ثم الدكتوراة؛ لتصبح أول أمرأة تحصل على درجة الدكتوراة فى الهندسة الميكانيكية بكندا، وقررت العودة إلى مصر لخدمة بلدها، لكنها فوجئت باللوائح والقوانين التى تُلزمها بالنزول درجة علمية، الأمر الذى دفعها للعودة مرة ثانية إلى كندا لتحقيق حلم والدتها. 

تقدّمت الدكتورة هدى لوظيفة أستاذ هندسة بجامعة ماكماستر، لكن تم رفضها لكونها أمرأة وإختيار رجل، على الرغم من أنها أفضل من تقدّم لشغل هذه الوظيفة، لكنها لم تستسلم للأمر الواقع، وتقدّمت بشكوى إلى رئيس الجامعة تشرح له الوضع، وعلى الفور قام رئيس الجامعة بالتحقيق فى شكواها، وأمر بتعيينها بعد أن رأى أنها أفضل من تقدّم لهذه الوظيفة. 


مراجع
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة