-->
U3F1ZWV6ZTEzNTM0NDgzNjkzX0FjdGl2YXRpb24xNTMzMjcwMjkxNTk=
recent
أخبار ساخنة

المفاتيح الستة للدخول إلى قلب الوالدين وإسعادهم


المفاتيح الستة للدخول إلى قلب الوالدين وإسعادهم


لقد أمرنا الله تعالى ببر الوالدين وطاعتهما بل والعمل على إسعادهما، لما قدماه لنا من تضحيات حتى نُصبح على ما نحن عليه، قال الله تعالى فى كتابه الكريم "وَقَضَىٰ رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ۚ إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا(23)". ولقد جعل الله بر الوالدين من أعظم العبادات التى فرضها على المسلمين، لما لها من أثر قوى على ترابط الأسرة وصلة الرحم، والأهم من ذلك هو العرفان بالجميل لمن كانا سبباً فى وجودك. 

وسنعرض لك بعض النصائح الهامة والأفكار البسيطة وهى عبارة عن ستة مفاتيح ذهبية تدخل من خلالها إلى قلب والديك وإسعادهم، وخاصة للمتزوجين حيث تأخذهم الحياة فيغرقون فى دوامتها العميقة ومشاغلها اللامتناهية. 


١. زيارة الوالدين

أحرص دائماً على أن تخصص جزءاً من وقتك لزيارة والديك، وأصطحب معك أسرتك، وأصنع حالة من الدفء الأسرى. 

٢. الإتصالات الهاتفية

أحرص على الإتصال الهاتفى بوالديك يومياً، وأختر الوقت المناسب عند إتصالك بهما، فعندما تذهب إلى عملك صباحاً  وقبل دخولك المكتب أو الإنهماك فى العمل أجرى مكالمة هاتفية لهما لتلقى عليهما تحية الصباح، أو وقت البريك الخاص بك، وفى المساء لا تنسى الإتصال بهما للإطمئنان عليهما. 

٣. المفاجئات

أصنع زيارة مفاجئة لوالديك لم يتوقّعاها وأقم حفلة عائلية، فاجئهما بهدية أو باقة من الزهور،  قم بدعوتهما على الطعام خارج البيت، فاجئهما برحلة جميلة إلى مكان محبب لهما، أكتب تغريدة أو منشور على مواقع التواصل الإجتماعى تعبر فيها عن مدى حبك وإمتنانك لهما وشاركها مع الأصدقاء بعد عمل مشاركة لهما. 

المفاتيح الستة للدخول إلى قلب الوالدين وإسعادهم

٤. المشاورة والمشاركة

أحرص على مشاورة والديك فى بعض أمورك الهامة وأخذ النصيحة منهما، كالإنتقال إلى عمل جديد أو شراء منزل أو السفر للعمل إلى خارج البلاد. وأعمل على مشاركتهما لك فى أهم لحظاتك السعيدة التى تمر بها، وتأكّد بأن هذا التصرف سوف يسعد والديك كثيراً ويشعرهما بأهميتهما. 

٥. الإهتمام والإنصات 

أظهر إهتمامك لوالديك فى كل مناسبة متاحة أمامك، أهتم بصحتهما وتلبية مطالبهما، أهتم بطعامهما وإختيار ملابسهما. أحرص على الإهتمام بمشاعرهما والإنصات لهما، فعندما يتحدثان إليك كن مستمعاً جيداً، أستمع إلى ذكرياتهما وإلى مشاكلهما،وكن حاضراً فى أى وقت. 

٦. المعاملة الحسنة

أهم نصيحة لإسعاد والديك هى معاملتك الحسنة لهما، لو قدما لك شيئاً ما فأحرص على إظهار البهجة ومدى حاجتك لهذا الشئ، عامل والديك برفق وكن حنوناً، وأستنقى كلماتك المحببة لديهما، لو أغضبتهما سارع فى طلب رضاهما ومسامحتهما، أحرص على مداعبة والديك وتذكّر معهما قصص طفولتك. 

إن حرصت على الإلتزام بهذه النصائح، فتأكّد بأنك سوف تُدخِل السرور على قلب والديك، وتذكّر بأن كل ماتقدّم بهما العمر أصبحا أكثر حساسية. فعامل والديك بما يليق، وأنتهز عبادة برّهما فى التقرب إلى الله. أما إذا كان والديك متوفيان، فأكثر لهمامن الدعاء،أو أعمل لهما عملاً خيرياً، أوقم بزيارة قبرهما وتصدّق لهما. 


مراجع
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة